من نحن
إيكوبيس\ جمعية أصدقاء الارض - الشرق الأوسط هي جمعية بيئية فريدة من نوعها تعمل على جلب السلام الى المنطقة من خلال التعاون مع الدول المجاورة في المجال البيئي للمحافظة على المصادر البيئية و الطبيعية المشتركة. ان منظمة ايكوبيس/ جمعية أصدقاء الارض – الشرق الاوسط جمعية اقليمية تتواجد مكاتبها في كل من عمان وبيت لحم وتل أبيب و تضم ناشطين بيئيين من الأردن وفلسطين وإسرائيل. من خلال هذا العمل تسعى ايكوبيس إلى تحقيق التنمية المستدامة على مستوى المنطقة وخلق الظروف المواتية لسلام دائم فيها. فضلا عن ذلك، فهي عضو في جمعية أصدقاء الأرض الدولية و التي تعد كأكبر منظمة بيئية على مستوى العالم.
  
------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
 
ان منظمة ايكوبيس/ جمعية أصدقاء الأرض – الشرق الأوسط تطالب الاعتراف في فلسطين كدولة فلسطينية ضمن حدود 1967 و أن تكون القدس الشرقية عاصمة لها بالاضافة الى التعايش السلمي مع اسرائيل. وهذا يتماشى مع موقف ايكوبيس حول دعم حل الدولتين وفقا لمبادرة السلام العربية بما في ذلك الاعتراف المتبادل بالحقوق الفلسطينية و الاسرائيلية بدولتين منفصلتين على أساس حدود 1967. حول موضوع العدالة المائية، قامت ايكوبيس بوضع اتفاقية مائية خاصة بها و تقود حملة تحت عنوان "العدل المائي لا يستطيع الانتظار"
 
------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

تاريخ المنظمة
تأسست المنظمة في السابع من كانون الاول لعام 1994 و عرفت باسم "ايكوبيس" في لقاءٍ تاريخي عُقد في طابا ، مصر. وجدت ايكوبيس كمنظمة بيئية غير حكومية قائمة في منطقة الشرق الأوسط من أجل حماية الارث البيئي و ادامة السلام في المنطقة حيث و لاول مرة اجتمع علماء بيئيون أردنيون و فلسطينيون و اسرائيليون من أجل تعزيز تكامل الاهميات البيئية في صلب جدول أعمال التنمية الاقليمية.
لوصفٍ أكثر شمولًا حول نمو تاريخ المنظمة، انقر هنا.


عرض الأسباب
يعتمد سكان حوض الشرق الاوسط على العديد من الموارد الطبيعية المتشابهة في حياتهم اليومية حيث أحواض المياه العذبة المشتركة- السطحية وتحت السطحية – والبحار والنباتات وفصائل الحيوانات المشتركة والظاهرة المشتركة لتدفق الهواء في منطقة معينة، تعتبر من بعض الميزات التي تتطلب التعاون الاقليمي
حوض نهر الأردن الأدنى- مورد أساسي للمياه العذبة في منطقة مياهها ضئيلة. خليج العقبة - نظام بيئي شديد الحساسية يهب المعيشة للشعاب المرجانية الأكثر جمالًا على نحوٍ مثيرٍ للجدل. البحر الميت – الموقع الاكثر انخفاضًا على سطح الارض، ونظام مياهٍ غير ضحل والاكثر ملوحة، كلها أمثلة على أنظمة بيئية فريدة من نوعها ومشتركة في المنطقة حيث يلزمها التعاون البيئي اذا ما أرادت ان يتم الحفاظ عليها.


طبيعة عملنا
منظمة ايكوبيس/ جمعية أصدقاء الأرض - الشرق الأوسط هي منظمة غير حكومية موجّه نحو مشروع يطبق المناهج المتبعة التالية:
منهج " من الأعلى الى الأسفل" (أو التأييد)، تقترن معه استراتيجية "من الأسفل الى الأعلى" والتي قد أثبتت كونها نموذج عمل فعّال للغاية.
نحن نقترب من البيئة عبر الحدود ومن قضايا بناء السلام بوضعنا استراتيجيه إقليمية أولا. نقوم باستئجار باحثين – فلسطينيي وأردنيي واسرائيليي الجنسية – لكسب التفاهم الاقليمي فيما يتعلق بالسبب الجذري للمشكلة ومن ثم وضع رؤيا مشتركة فيما يمكننا ان نكون قادرين على التأثير على صانعي القرار ووسائل الاعلام وعامة الجمهور. مفتاح نجاحنا قد كان قائمًا ذات مرة مجرد وضع رؤيا مشتركة، يقوم طاقمنا من مكاتبنا الخاصة باتخاذ الرؤيا عينها وتقديمها لجماهيرهم الخاصة – الفلسطينيون الى الفلسطينيين، الاردنيون الى الاردنيين، الاسرائيليون الى الاسرائيليين.
يمكن تصنيف مشاريعنا وفقا للمواضيع التالية:


• السياق الجغرافي يمتد الغور المتصدع للبحر الميت من خليج العقبة/ ايلات في الجنوب، على طول وادي عربة، ويمر بالبحر الميت حتى نهر الاردن داخل بحيرة طبريا وما بعدها، ويربط شعوب بلدان الشرق المتوسط معًا. عديد من مشاريعنا مترتبة على هذا النظام البيئي المشترك والمركب.


مشاريع أساسها اجتماعي-اقتصادي: تركز على قضايا كالاستخدام المستدام للمياه و خصخصة المياه والتجارة والتنمية المستدامة والمياه باعتبارها قضية سلامة الانسان وتطوير الطاقة المتجددة والاستفادة من الغذاء السليم.


تغيير المناخ: يحصل من تلقاء نفسه ويعتبر احد اعظم التهديدات البيئية والاجتماعية والاقتصادية التي يواجهها كوكب الارض في هذا اليوم، خاصة لموارد المياه الشحيحة الخاصة بنا.


يعمل في المنظمة 60 موظفًا يتلقون اجورهم منها و تشمل  المنظمة ايضًا مئات المتطوعين من خلال مشروعها "جيران المياه الطيبون" . تُنفذ مشاريعنا من قبل الموظفين العاملين في دوائرنا الاقليمية الثلاثة بقيادة مدير في كل دائرة، منقذ مهيار (عمان)، ونادر الخطيب (بيت لحم)، جدعون برومبرغ (تل أبيب) وطاقم الموظفين في الدائرة وأكثر من عشرين موظف ميداني.
من خلال مشاريعنا، نقوم بالتعاون والتنسيق على نحو واسع مع جماعات المجتمع الرسمية والمدنية (بعضها موجود في قائمة صفحات الروابط الخاصة بنا) والتي يؤثر عملها على حماية البيئة وبناء السلام.