المحكمة العليا الإسرائيلية ترفض طلب الجيش الإسرائيلي الموافقة الجد
2015-01-04

 المحكمة العليا الإسرائيلية ترفض طلب الجيش الإسرائيلي الموافقة
الجدار الفاصل في قرية بتير

4 كانون الثاني 2015

بعد عامين من المداولات، قررت محكمة العدل العليا الإسرائيلية اليوم عدم الموافقة على طلب الجيش الإسرائيلي لتأكيد شرعية للجدار الفاصل المقترح الذي تعتزم الحكومة الإسرائيلية بناءه على المناظر الطبيعية و المدرجات الزراعية الفريدة من بتير .

وقدمت في القضية مجموعة من الالتماسات عبر قرية بتير الفلسطينية ، وعبر مؤسسة أصدقاء الأرض في الشرق الأوسط ، احتجاجا على بناء الجدار الفاصل المقترح في موقع المدرجات القديمة في بتير .

وأعرب نادر الخطيب المدير العام لمركز التطوير المائي والبيئي(WEDO) و المدير الفلسطيني لمؤسسة أصدقاء الأرض في الشرق الأوسط عن ارتياحه قائلا : " هذا الفوز مهم ليس فقط لبتير ولكن للتعاون المشترك على جانبي الخط الأخضر للذين عملوا معا لسنوات عديدة لبناء الثقة وساعد ذلك في زيادة الاهتمام الدولي لدعم القضية كما وساعدنا على خلق الإرادة السياسية التي أدت إلى تسجيل بتير في اليونسكو كموقع ارث عالمي . كما وتمكنا معا آن نكشف أن ادعاء الأمن من قبل الجيش الإسرائيلي هو(حكي فاضي) ادعاء كاذب لنهب الأراضي الفلسطينية " .

وكان رئيس المجلس المحلي لقرية بتير، المهندس أكرم بدر، قد عبر عن شعوره بالارتياح لسماع هذا القرار، قائلا "بذلت جهود كبيرة على جميع المستويات للدفاع عن حقوق شعوبنا، من طبيعة ومناظر طبيعية جميلة".

وقال جدعون برومبرغ ، المدير الإسرائيلي لمؤسسة أصدقاء الأرض في الشرق الأوسط:
" المشهد الطبيعي الجمالي في قرية بتير تمكن من الصمود ل 4000 سنة من مختلف الحروب. واضاف ان قرار المحكمة العليا اليوم في افتتاح رأس السنة الجديدة 2015 يجعل بتير رمز ومنارة للأمل في مستقبل أفضل في منطقتنا".


لمزيد من المعلومات :
• نادر الخطيب ، المدير الفلسطيني أصدقاء الأرض في الشرق الأوسط, 059-9606544
• محمد عبيدالله ، منسق المشروع , 0543461155
• ميرا ادلشتاين، مسؤول الإعلام الخارجي، 0546392937